الرئيسيةدخولالتسجيل
لكل من يواجهة مشكلة في التسجيل أو الدخول الرجاء مراسلتنا بالضغط هنا
صفحتنا على الفيس بوك  http://www.facebook.com/toootcafe
صفحتنا على التويتر http://twitter.com/toootcafe
:الأســـــم
:كلمة السـر
تذكرنــي؟
_________
آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
يـشْبهني ..... !!
مَضِيقُ لـِ [ كَلِمَةُ ]
ســـــــ☺~☻ـــــوآآآلـــــــــــيف تــــوووت كـــــآفــــــــــية ~^
اقضي اجازتك في جزر الاميرات في تركيا ........... مع الصور
بالصور طريقه عمل الأشغال اليدويه البسيطه *__*
صبـاحكم توت..
طريقة عمل صورة ثابتة بها جزء متحرك (سينما جراف)
(OuR cUpS)||×× ... *
o°°o°°o°~.][ كــآمـيـراآا تــووت كــآآفـيـهـ ][.~ °o°°o°°o
في البدء يتجاهلونك، ثم يسخرون منك، ثم يحاربونك، ثم تنتصر
تحميل متصفح الفاير فوكس
رواد فى صناعة الاثاث
FOX.ES picture.s صور ثعآلب
صور من الترآث العربي...
فيديو طريقة وضع المناكير المرايه - القصدير .. :)
السبت 17 يناير 2015, 10:45 am
السبت 17 يناير 2015, 10:36 am
الجمعة 04 أبريل 2014, 7:57 pm
الإثنين 24 مارس 2014, 4:59 pm
الإثنين 24 فبراير 2014, 1:10 am
الإثنين 24 فبراير 2014, 12:59 am
الثلاثاء 05 نوفمبر 2013, 7:32 am
السبت 12 أكتوبر 2013, 5:02 am
السبت 12 أكتوبر 2013, 4:55 am
الخميس 19 سبتمبر 2013, 6:54 am
الخميس 05 سبتمبر 2013, 2:22 am
الأربعاء 21 أغسطس 2013, 3:57 am
الأربعاء 17 يوليو 2013, 9:53 pm
الأربعاء 17 يوليو 2013, 9:48 pm
الأربعاء 17 يوليو 2013, 9:42 pm
الجموح
الجموح
تويتي
توووت86
Lo0oLo0o
Lo0oLo0o
ديومه
توووت86
توووت86
توووت86
silina
selvada
Lo0oLo0o
Lo0oLo0o
Lo0oLo0o

شاطر | 

 

 في جعبتي حكايه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجموح
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1799
العمل : doing my own thing :P
إهتماماتك : arts
الأوسـمة : رسام

http://www.formspring.me/wintermysecret
مُساهمةموضوع: في جعبتي حكايه   الإثنين 27 سبتمبر 2010, 3:13 pmBookmark and Share



كـ العابرين يظهرون للحظات ويختفون أبداً
كـ شجره تفاح مثمره ..
كـ من شاهد شهاباً يسقط من صدر السماء ..
كـ الاطياف ..

هكذا هي حكايات هذا المتصفح
لا نعرف شيئاً عن تاريخ ولادتها .. ولا نعلم كيف ستكون نهايتها
تولد في عقولنا .. من النصف الأول أو الأخير ..
بوضوح نرى الشخصيات و الحوار والتفاصيل صغيره ..
ثم تتلاشى ...
لانعلم عنهم اي شيء .. ولا يبقى منهم
سوى نظراتهم , ملامحهم وأصواتهم تتردد على مسامعنا

حصـــري


* فكرة الموضوع اتمنى تكون واضحه من المشاركات المطروحه ..
* يجب أن لا تكون الحكايه المطروحه طويله جدا وتحتوي بداية ونهايه .. ( يجب أن تكون أشبه بالمشـهد ) ..
* اود تذكيركم مره أخرى بشرط مهم (في حال النقل يجب الاشاره الى أن المشاركه منقوله) ..
وماغير ذلك في هذا القسم سينسب للعضو نفسه ..

___________________ التـوقيع ___________________
الفــزع من الفرآغ


عدل سابقا من قبل الجموح في الإثنين 27 سبتمبر 2010, 3:47 pm عدل 6 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجموح
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1799
العمل : doing my own thing :P
إهتماماتك : arts
الأوسـمة : رسام

http://www.formspring.me/wintermysecret
مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   الإثنين 27 سبتمبر 2010, 3:17 pmBookmark and Share

أنثى جبآنه بإحساس مرهف
.
.


كان المكوث بالماضي أهون عليها من المضي قدماً ..فهو طريق محفوف بالمخاطر و الاسرآر ..
وكيف لها أن تدفع بنفسها الى مصير مجهول ..تستوحش المكان قليلا ..
ولكن إحتمالية أن تكون بالقرب منه تونس وحشتها ..
كان الماضي بكل أحواله أجمل من الحاضر
هناك
كانت عقارب الساعه تتجه لليسار .. مما يجعلها بعيده كل البعد عن وقتها
هي اليأس لأنها اختارت البقاء في الزمن البعيد وهي الامل لأنها تمارس الانتظار بدلا من التفكير بـ فقدآنه

___________________ التـوقيع ___________________
الفــزع من الفرآغ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خجل
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3439
العمل : English student =)
إهتماماتك : cook&Photoshope

http://www.facebook.com/profile.php?id=100001921051494#!/profile.php?id=100001921051494http://twitter.com/#!/5jal_http://5jal44.blogspot.com/http://www.toootcafe.com
مُساهمةموضوع: طفـله آلآحـلأم..!!   الإثنين 04 أكتوبر 2010, 2:59 pmBookmark and Share


هي مجرد طفله ضـآئعه بين طيـآت السنيين..
عـآشت مجرده من كل آحاسيس آلطفوله تفتقرر لآحسـآسها في الحيـآهـ..
في يوم مـآ وجدت من وهـبهـآ الامل في آلحـيآهـ من جدييد
اصبحت تبصر الحيـآه من حولهـآ بـآلوآنها الطفولييه
تدآعب نسمـآت الامل وجنتيهـآ المخمليه
تمسـك بـآحلامها العصـآفيييرر لتدعهاا تحلق في السمـآء بعييدآ
لعلهـآ في يوم مـآ تذهب الى مكـآن مـآ وتتحقق..
هـآذهـ آلطفله لطـآلمـآ احبت اللعب تحت زخـآت المطرر
لترسم آحـلآمهاا خيـآل في قطرآت المطرر ..
ولآزآلت هـآذهـ الطفله تنتظــرر ان ياتي يوم مـآ وتتحقق آحـلآمها الورديه ..



___________________ التـوقيع ___________________
فــِيَ خَآطريَّ كَآنْ . .
وأنــَـآ بخَآطِرهَ كُنتْ ! ؛ وأليُـومْ : طَآبتْ نفُوسْ آلخَوآطِرْ !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
εïS E L L O
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 428
العمل : Student
إهتماماتك : Everything I Love

مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   الإثنين 04 أكتوبر 2010, 10:34 pmBookmark and Share

الجموح
ماشاء الله حبيت الفكرا
الحكاية "أنثى جبآنه بإحساس مرهف "
ابداع

خجل
حبيتها جدا
:السماييل:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجموح
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1799
العمل : doing my own thing :P
إهتماماتك : arts
الأوسـمة : رسام

http://www.formspring.me/wintermysecret
مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   الخميس 07 أكتوبر 2010, 2:46 amBookmark and Share

سيلوو ممتنه والله .. شكـــرا كبيره + نبي نشوفلك مشاركه هنااا
خجل .. لترسم آحـلآمهاا خيـآل في قطرآت المطرر .. راااااائعه


توجهت مسرعا إلى قاعة المحاظره الأخير لهذا اليوم , المدرجات تكتظ بالطلبة ,اعتقد أنهم متشابهون لحدٍ ما ,
و لا اعلم لماذا يصعب علي التمييز بينهم بالرغم من اختلاف ألوانهم وأجناسهم ,
وبينما كنت انظر محاولا جهدي ساد الهدؤء ثم سمعت وقع أقدام الدكتور احمد الذي يبعث الرهبة في نفوس الحاضرين
فلم أتعجب لهذا الهدؤء المفاجئ ,
جلست على اقرب كرسي لأتجنب نظراته المزعجة التي تنم عن عدم الرضا
مرّت ساعتين حيث تسلل النعاس إلى جفني المتعب ولكن لم استسلم له بقيت مستيقظا ..
كان يلفت انتباهي دوما في محاضرة الدكتور احمد, تلك الفتاة التي أرى في نظراتها شيئا يخيفني
أحسست بالتمرد الساكن في جوفها تماما كالغضب الجامح الذي يجتاحني واكتفي بترويضه .
هي الوحيدة التي أرى فيها مايشبهني بخلاف البقية , أنثى رقيقه ولكن ما السر خلف شعوري الغريب اتجاهها , إن لم تكن عيناي واهمة فقد رأيتها في نهاية كل رواق اسلكه , أكانت تتبعني ....... ?
بالطبع لا.. لماذا ومالذي تريده مني ؟؟
انه لشيء مضحك بمجرد التفكير فيه ,, حتما هذا تأثير القهوة على تركيزي الذي افقده يوماً بعد يوم .


* مقطع من روايتي اللي ماتجاوزت الـ 20 صفحه
ان شالله اتمها .. صارلي زماان موقفه :(

___________________ التـوقيع ___________________
الفــزع من الفرآغ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خجل
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3439
العمل : English student =)
إهتماماتك : cook&Photoshope

http://www.facebook.com/profile.php?id=100001921051494#!/profile.php?id=100001921051494http://twitter.com/#!/5jal_http://5jal44.blogspot.com/http://www.toootcafe.com
مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   السبت 09 أكتوبر 2010, 10:04 pmBookmark and Share






طفـله شقييه جدا تلعب وتبحث عن اشياء جديده وغامضه على عالمها الطفولي لتكتشف مكنون هـاذه الاشياء ..
وبينما كانت تسكتشف مايدور حولهاا سمعت زقزقه عصفور صغير يقف على الشجره امام نافذه غرفتها
ظلت هاذه الطفله تتامله كثيرا كيف يطير ويتنقل على اغصان الشجره بجناحيه الصغيران
بقيت هاذه الطفـله وقتا طويلا وهي تتامل هااذا العصفور الجميل ..
ثم بدأت تتسال لماذا ليس لدي جناحان مثل هاذا العصفور ..؟!
حاولت تكرار ان تطير مثل هاذا العصفور ولآكن بـأت محاولاتهاا بالفشل ..
هل سياتي يوم مـآ وتطير هاذه الطفله..؟!


___________________ التـوقيع ___________________
فــِيَ خَآطريَّ كَآنْ . .
وأنــَـآ بخَآطِرهَ كُنتْ ! ؛ وأليُـومْ : طَآبتْ نفُوسْ آلخَوآطِرْ !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجموح
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1799
العمل : doing my own thing :P
إهتماماتك : arts
الأوسـمة : رسام

http://www.formspring.me/wintermysecret
مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   السبت 09 يوليو 2011, 7:04 amBookmark and Share

من نافذة الطابق العلوي ...

رأيته يقف في الجهه المقابله للبنايه تحت المظله منتظراً الحافله
لم يكن هناك أحد سواه
شارع هادئ يخلو من كل شي عدا القطط التي تبحث في النفايات عن بقايا طعام لتسد جوعها ..
كان يرتدي معطفا اسود اللون و منظره يوحي بـ الغرابة بعض الشيء

بينما كنت متكئة على حافة النافذة أتأمل بـ صمت
أستيقظت من شرودي مع إرتفاع صوت غليان الماء
أسرعت لأطفأ النار وأعددت لنفسي كوباً من القهوة

جلبت قهوتي و عدت الى نفس المكان

جلست هناك الى أن تسللت خيوط الشمس عبر نافذتي
ثم غفوت ...........~

.
.

* صورة لِ فصل شتاء لم يحن بعد ......

___________________ التـوقيع ___________________
الفــزع من الفرآغ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
توووت86
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 4944
العمل : Student in SEU
إهتماماتك : internet & software

http://www.facebook.com/tooot86http://twitter.com/Tooot86http://ask.fm/tooot86http://luvislam.tumblr.com/http://www.toootcafe.com
مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   السبت 16 يوليو 2011, 12:27 pmBookmark and Share




نظروآ اليها بتعجب فهي تبكي وتبتسم وتصمت كالمجنونة لوحدهآ


كُنتُ أنظر الى عينيها واعتقد انها تحُبُوني حقاً .. ولكن السنين كشفت لي حقيقتها بل حقيقتهم .. كاذبون حاقدون يكرهون السلام !

يكرهون الحـب , تشوهت ملامح كثيرة في حـياتي بـ سبب كرههم الدفين يتربصون في كل شي ,,

نعم آنا آتية ,,

لحظة سأكمل لكم بعد قليل فأمي تنتظرني ,

عائلتي ... رآئعون ,, أن اردت السعاده بحثت عنهم جمعَتُهم وجلست بينهم .. كم آحبهم

وطُرقَ الباب نظرنا جميعنآ إليه فنهض أخي ليرى من هنآك .. عاد و التعجب يملأ وجهه قائلآ :
تحطمت سيارتي !

لقد كان جارنا يتحمد لي بالسلامه أعتقاداً منه " بأنني تعرضت لحادث " !

ولكن السياره لم تتحرك فهي بمكانها كما كانت البارحه .. وتبقى تلك قصه من قصص الغموض التي لم نعرف
الى اليوم من هو الذي تعنى فقط ! ليدمر كل ما نملك

ثم آبتسمت عندمآ مرت الطائره امام عيني فقد شتت تركيزي ..

فنهضت ونظرت الى الشاطئ لأتأمل البحـر " أنني أحبه كثيراً " ..


شدني ارتفاع اصوات من حولي لـ التفت الى اليسار وآجد أشخاص يضحكون وينظرون إلي ..


...

ليس كـل جنون هو جنون بلَ هنالك جنون عـاقل !
يجعلك تبكي تبتسم وتصمت لنفس السبب !
..

قصه من مخيلتي

___________________ التـوقيع ___________________
للتأكد من صحة أي حديث اضغط هنا
تجدون موآضيعي هــنا
تميز ولكن ليس بعداد المشاركات أنما بالإبــداع وآبتعد عن المشاركات العشوائيه

رغبتي في إتقان ما أقوم به من عمل لم تعني قط رغبتي في التفوق على أي إنسان اخر
كنت - ولا أزال - أرى أن هذا العالم يتسع لكل الناجحين بالغاً مابلغ عددهم
وكنت - ولا أزال أرى - أن أي نجاح لا يتحقق إلا بفشل الاخرين هو في حقيقته هزيمة ترتدي ثياب النصر
د.غازي القصيبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجموح
avatar


معلومات إضافية
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1799
العمل : doing my own thing :P
إهتماماتك : arts
الأوسـمة : رسام

http://www.formspring.me/wintermysecret
مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   الثلاثاء 17 أبريل 2012, 5:01 amBookmark and Share

كان الجميع يستيقظون بالساعه ذاتها
يتناولون الفطور ذاته كل صباح ,
ويقصدون الأزقه ذاتها
ويتفوهون بالأكاذيب ذاتها
ويختلقون الأعذار ذاتها
جميعهم متشابهون و محدودوا الفكر

في ظل هذا التشابه الغير مألوف


كان الجميع يسخر منه لأنه مختلف

يهزأون به و يطلقون هسهسات خافته أشبه بصوت عجلات عربة قديمه


ولأنه الأجمل و الأصدق

لم يكترث

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
( ^ _ ^ )
avatar


معلومات إضافية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37
العمل : رقي وتقدم المنتدى
إهتماماتك : الفكر ثم الفكر ووصولاً للحكمه وكسب المعرفه واعطاء الخبره بالحياة

مُساهمةموضوع: رد: في جعبتي حكايه   الثلاثاء 17 أبريل 2012, 5:23 pmBookmark and Share



كانت جالسة فوق تل أخضر في الريف يطل على مستنقع جميل كانت تتحسس أصوات الحيوانات و ألوان الطبيعة و جمالها عندما جلس شاب وسيم قربها لم تهتم به كثيراً فحبها للطبيعة يكفيها ، من حبيب مخادع و كذاب تضن هي أن الحب كذبة و هو إحساس لا منفعة منه سوى تفريق الناس و نشر البغضاء بينهم كانت الشمس عند المغيب تقريباً عندما بدأ الشاب بالعزف على قيثارته أنغامًا حزينة و يبدوا أنه أيضاً لم يعر لها اهتمامه ، و يرى هو الآخر أن الحب في زمننا مستحيل و لا جدوى منه الآن أريد أن أبتعد عن الضوضاء ، و أريد عزف ألحان تفكر و تتحدث بلساني قال في نفسه كان يعزف القيثارة و مع كل رنة ، يقشعر بدن الحسناء الجالسة جنبه ، فزادها ذالك انغماساً و تعمقاً في تأمل الطبيعة و ألوانها ، و ترى أن هذا الرنين مع أصوات العصافير ، أفضل من الحياة بما فيها الحب نظرت له بنظرة فلم تشأ أن تغير وجهها ، لتجده يبكي و الدمع يهطل و يتساقط مطراً على القيثارة فيحدث طقطقات كالمطر ، فضلت التأمل فيه على أن تسأله ، فلم تشأ أن تيقظه من عمق ما يفكر فيه
و لم تشأ هي أيضاً أن يتوقف عن العزف , و كأنها جائعة و اللحن وجبة لذيذة كانت تنظر باهتمام و بإصغاء شديد لتحس بروحها شيء فشيء تطير في السماء فتخترق عالم الأحلام و التخيلات ، وكأن نغمات القيثارة و الدموع مزجتا معاً لتعطي صوتا و صورتا تخترق كل ماهو كائن ،
بدأت هي أيضاً تبكي حينما أحست برعشة كهربائية تسير في دمها نحو عيونها لتفجر الدمع في عينيها كانت الشمس هي أيضاً حمراء و احمرارها ينير كل السماء ، عندما رفع هو رأسه ليرى وجهاً كالقمر تبكي و الدمع كموج البحر ... حينها ابتسم و سارعت هي بأن تدير وجهها ، فزادت ألحان القيثارة رقة و ملأت الجو حباً و عاطفية ، حينها نظرت له مجدداً عندما أحست بأن الموسيقى كيد رقيقة تدير وجهها له
رغماً عندها . فتمسكها من يدها لتجبرها على الجلوس قرب الشاب الوسيم جنبه كان الأمر أشبه بسحر عندما أوقف لحنه ليبقى رنين موسيقي خفيف كاف ليحدث مغنطة في شفتيها و لتنهار قواها ، و كانت الشمس قد فارقت السماء حينما قبلها قبلة باكية و الدمع يسيل بين شفتيهما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

في جعبتي حكايه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات توووت كافية :: توووت كافية الأدبي :: دنـــيا الـمـطـــر-
انتقل الى:  


بحث عن:

free counters
© phpBB | انشاء منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك